المشاركات

عرض المشاركات من يوليو, 2008

أفراح أفراح

صورة
هذه ساعات أفراح .

أفراح ومسرات ومباهج.

لاتشغلنا عن ذكر الله .

ساعة لك لسعادة القلوب .

ما دمت لاتنس الذكر وتتوب .

لاأطلب منك الفرح في المعاصي .

لكني أعطيك نصيبك من الدنيا .

أترك أحزانك لحظات .

وأترع من كأس الحب والبهجة .

اجعل شربك بتلذذ واحمد الله .

أفرح بقدوم الغائب.

أفرح بفرح المتزوج .

افرح بنظرات العيون العطشى للحب .

افرح بلقيمات الطعام الهنيئة .

افرح بنسمات الهواء الرقيق .

أفرح بأشعة الشمس الباسمة .

افرح بضحكات الطفولة البريئة .

افرح بصحة المريض عادت اليه بعد ألم .

افرح بانتصار المظلوم على الباغي .

افرح برد الجميل لكل من أحسن اليك .

افرح بازاحة أذى من طريق المارين .

افرح بأحضان الأمومة في كل المخلوقات .

افرح ببريق الأمل في عيون اليائسين .

افرح بصروح البناء وهي تعلو في الخير .

افرح بنسيان الذكريات الحزينة ومجيء النور .

افرح بلمسة الأعمى وهو يعبر الطريق في أمان .

افرح بزقزقات العصافير وهي تلهو على الأفنان .

افرح بكلمات المواساة وهي تمسح الألم عن الحزانى.

افرح بارتفاع الأيدي متضرعة الى رب السماء .

افرح بالنجوم وهي تهدي الحيارى التائهين في الصحراء .

افرح لغرس شجرة يأكل منها انسان أو حيوان أو طائر .

افرح لجريان الما…

سؤال وجواب

سؤال:ما حكم تهنئة الكفار بأعيادهم ؟ . الجواب:الحمد لله تهنئة الكفار بعيد الكريسمس أو غيره من أعيادهم الدينية حرام بالاتفاق . كما نقل ذلك ابن القيم - يرحمه الله - في كتاب ( أحكام أهل الذمة ) حيث قال : " وأما التهنئة بشعائر الكفر المختصة به فحرام بالاتفاق ، مثل أن يهنئهم بأعيادهم وصومهم ، فيقول: عيد مبارك عليك ، أو تهْنأ بهذا العيد ونحوه ، فهذا إن سلم قائله من الكفر فهو من المحرمات وهو بمنزلة أن يهنئه بسجوده للصليب بل ذلك أعظم إثماً عند الله ، وأشد مقتاً من التهنئة بشرب الخمر وقتل النفس ، وارتكاب الفرج الحرام ونحوه ، وكثير ممن لا قدر للدين عنده يقع في ذلك ، ولا يدري قبح ما فعل ، فمن هنّأ عبداً بمعصية أو بدعة ، أو كفر فقد تعرض لمقت الله وسخطه ." انتهى كلامه - يرحمه الله - . وإنما كانت تهنئة الكفار بأعيادهم الدينية حراماً وبهذه المثابة التي ذكرها ابن القيم لأن فيها إقراراً لما هم عليه من شعائر الكفر، ورضى به لهم ، وإن كان هو لا يرضى بهذا الكفر لنفسه ، لكن يحرم على المسلم أن يرضى بشعائر الكفر أو يهنّئ بها غيره ، لأن الله تعالى لا يرضى بذلك كما قال الله تعالى : { إن تكفروا فإن الله …

شرود ذهني

ساعات تمر وتفكير الانسان عاجز عن الحركة قيد أنملة . كأنما الزمن قد توقف فجأة بلا أدنى سبب .
وساعات أخرى يسرع شريط من الذكريات النشطة على الذهن فكأنك في فيلم سينمائي جميل لا ينتهي .
وفي الحالتين تكون وأنت في منتهى اليقظة مفتح العينين والأذنين لما يجري حولك وأنت في عالم آخر .
وربما تكون الأحداث وقعت لك في الماضي أو عاشها أناس تعرفهم ولكنك لم تكن معهم فيها والآن تراها .
ما أعجب حالة الذهن الانساني ومكوناته الرهيبة قد يرجع بك الى الوراء في أحداث تحيا من جديد فتسعدك .
وقد تفجر عليك مواقف لا ترغب أبدا في عودتها وتتمنى أن تتلاشى من ذاكرتك تماما ولكن دون جدوى .
العجيب أن تلك الأحداث والمواقف تمر في لحظات قليلة ولكنها تعود كاملة الوقت كما وقعت في الحقيقة الغائبة .
ويشرد ذهني مع عيوبي ومواقفي السيئة التي كان يلازمني فيها شيطان الهوى والنفس الأمارة بالسوء فأتوب واستغفر من جديد.
وتقتلني تلك اللحظات بالشعور بالذنب والخوف من عقاب الله يوم القيامة واستغرب لعل الله لم يقبل توبتي فأجدد التوبة .

رأيت وسمعت وقرأت وعملت وتعلمت .