المشاركات

ابن خلدون يؤرخ لحياتنا

صورة
كتبت الكاتبة السعودية على صفحتها بالفيس بوك سعاده علي ابن خلدون مؤسس ورائد علم الاجتماع في العالم.
كتب في مقدمته الشهيرة
في القرن الرابع عشرالميلادي.
يقول فيها :
عندما تنهار الدول يكثر المنجمون والمتسولون.....
والمنافقون والمدّعون....
والكتبة والقوّالون.....
والمغنون النشاز والشعراء النظّامون..
والمتصعلكون وضاربوا المندل....
وقارعو الطبول والمتفيقهون....
وقارئوا الكفّ والطالع والنازل....
والمتسيّسون والمدّاحون والهجّائون وعابرو السبيل والانتهازيون...
تتكشف الأقنعة ويختلط ما لا يختلط..
يضيع التقدير ويسوء التدبير.....
وتختلط المعاني والكلام.....
ويختلط الصدق بالكذب
والجهاد بالقتل.....
*عندما تنهار الدول*....
يسود الرعب ويلوذ الناس بالطوائف..
وتظهر العجائب وتعم الإشاعة.....
ويتحول الصديق الى عدو
والعدو الى صديق......
ويعلو صوت الباطل...
ويخفق صوت الحق...
وتظهر على السطح وجوه مريبة.. وتختفي وجوه مؤنسة...
وتشح الأحلام ويموت الأمل..
وتزداد غربة العاقل
وتضيع ملامح الوجوه...
ويصبح الإنتماء الى القبيلة
اشد التصاقا......
والى الأوطان ضربامن ضروب الهذيان.
ويضيع صوت الحكماء
في ضجيج ال…

طرائف عربية ( الأخ )

قيل لامرأة من الخوارج أسر الحجاج ( زوجها وابنهاوأخاها ) :
 يا أمة الله إن الحجاج قد أعطاك الخيار في أن تختاري
أحد هؤلاء الثلاثة ؛ ( ابنك أو زوجك أو أخاك ) كي يطلق سراحه فقط ،
 فمن تختارين ؟!!
فأطرقت المرأة رأسها هنيهة ، ثم قالت : 
الزوج موجود ، والابن مولود ، والأخ مفقود !! أختار الأخ 
فلما بلغ الحجاج قولها قال :
 عفوت عنهم جميعا ؛ لحسن كلامها ، وحكمتها ، وعقلها .
( رب أخ لكَ لم تلده أمك )

محمد أحمد فهمي ( مانو ) يلعب بالموتورز

صورة

المفضلة

صورة

الإجابات الصحيحة لأسئلة مسابقة محبة القرآن 1438هجرية

إجابة أسئلة مجموعة الرحمة  من 1 إلى 10 1- قولُهُ تَعَالَى:{أَتَأْمُرُونَ النَّاسَ بِالْبِرِّ وتنسون أنفسكم ....}44 سورة البقرة2-:{وَلَا تَأْكُلُوا أَمْوَالَكُمْ بَيْنَكُمْ بِالْبَاطِلِ} 188 البقرة3 –  :{الَّذِينَ يُنْفِقُونَ أَمْوَالَهُمْ بِاللَّيْلِ وَالنَّهَارِ سِرًّا وَعَلَانِيَةً} 274 البقرة4- :{لَيْسَ لَكَ مِنَ الْأَمْرِ شَيْءٌ} 128 آل عمران5-وَلَنْ تَسْتَطِيعُوا أَنْ تَعْدِلُوا بَيْنَ النِّسَاءِ وَلَوْ حَرَصْتُمْ ۖ فَلَا تَمِيلُوا كُلَّالْمَيْلِ فَتَذَرُوهَا كَالْمُعَلَّقَةِ ۚ وَإِنْ تُصْلِحُوا وَتَتَّقُوا فَإِنَّ اللَّهَ كَانَ غَفُورًا رَحِيمًا) 129 النساء6- سَمَّاعُونَ لِلْكَذِبِ أَكَّالُونَ لِلسُّحْتِ ۚ فَإِنْ جَاءُوكَ فَاحْكُمْ بَيْنَهُمْ أَوْ أَعْرِضْ عَنْهُمْ ۖوَإِنْ تُعْرِضْ عَنْهُمْ فَلَنْ يَضُرُّوكَ شَيْئًا ۖ وَإِنْ حَكَمْتَ فَاحْكُمْ بَيْنَهُمْ بِالْقِسْطِ ۚ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّالْمُقْسِطِينَ) 42 المائدة7- وَإِذَا سَمِعُوا مَا أُنْزِلَ إِلَى الرَّسُولِ تَفِيضُ مِنَ الدَّمْعِ مِمَّا عَرَفُوا مِنَ الْحَقِّ ۖ يَقُولُونَ رَبَّنَا آمَنَّا فَاكْتُبْنَا مَعَالشَّاهِدِينَ) 83…

السؤال الثلاثون( )مسابقة محبة القرآن الكريم 1438هجرية )

السؤال الثلاثون الجوهر في الإيمان  أهَمُّ من المظهر أَمَرَ اللَّه تَعَالَى رَسُوله صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ   ألاَّ يَخُصّ  بِالْإِنْذَارِ والدعوة أَحَدًا بَلْ يُسَاوِي فِيهِ بَيْن الشَّرِيف وَالضَّعِيف وَالْفَقِير وَالْغَنِيّ وَالسَّادَة وَالْعَبِيد وَالرِّجَال وَالنِّسَاء وَالصِّغَار وَالْكِبَار ثُمَّ اللَّه تَعَالَى يَهْدِي مَنْ يَشَاء إِلَى صِرَاط مُسْتَقِيم وَلَهُ الْحِكْمَة الْبَالِغَة وَالْحُجَّة الدامغة فقد يكون الأقل منهم أشد رغبة في دخول الإسلام والاستجابة للدعوة وألا يشغله دعوة المبصر ، عن دعوة ضرير البصر ونزلت آية تعاتب محمدا صلى الله عليه وسلم في رجل أعمى لانشغاله بدعوة كبار المشركين . ما اسم ذلك الرجل الأعمى الذي نزلت فيه الآية المقصودة في السؤال؟
اكتب رقم الآية واسم السورة ؟

السؤال التاسع والعشرون ( مسابقة محبة القرآن الكريم 1438هجرية )

السؤال التاسع والعشرون : تحدي الباطل للحق افتراء مكشوف نهايته الخسران المبين قال تعالى :( وَيَسْتَعْجِلُونَك بِالْعَذَابِ وَلَنْ يُخْلِف اللَّه وَعْده ) تكشف بعض آيات الله في القرآن الكريم ، مواجهة الحق للباطل بالافتضاح والخزي المعلن على الناس ، ثم انتصار الحق في النهاية ، فيكون عذاب المعاند الجاحد الكافر بنعمة الله التي جاء بها محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم ليهدي الناس إليها بتوحيد الله وعبادته أن يهزم في الدنيا ويوم القيامة يكون المصير أسوأ وأشد عذابا ، وقد نزلت الآية المطلوبة في أحد المشركين الذي وقف يدعو على المعاندين لتوحيد الله بعذاب مثل عذاب قوم لوط  ؛مستعجلا عذاب الله تعالى فنزلت فيه الآية المطلوبة من الجزء التاسع والعشرين ،ولحقه العذاب والقتل يوم بدر ، ويوم القيامة هو في جهنم و بئس المصير .
ما الآية التي نزلت فيه و فضحته  بعد قولته السيئة ؟  وما اسم السورة ؟